[Come Together] 23.03.2015 19H: Invitation à la réunion pour la formation d’une alliance pour la semaine d’action You can’t evict a movement! / Einladung zum Bündnistreffen « Asylrechtsverschärfung stoppen! Bündnis für Bedingungsloses Bleiberecht » / Invitation to our meeting in preparation of political action week « You can’t evict a movement – No to the tightening of Asylum laws! »

دعوة لحضور الاجتماع التحضيري لأسبوع النشاط السياسي « لا يمكنكم اخلاء
حركة – لا لتشديد قوانين اللجوء! »

بعد نجاح الإضافات ل »قائمة الدول الاَمنة » في الخريف الماضي لمنع اللاجئين
من دول البلقان، تخطط الحكومة الألمانية لتشديد قوانين منح حق اللجوء في
ربيع 2015.

في الواقع يبدو ان صانعي القرار الألمان يستجيبون بشكل مباشر لمطالب ومظاهرات حركة بيجيدا العنصرية خصوصا أن التشديد في مشروع القانون الجديد يركز على قوانين ترحيل الأجانب.

اسرع واكثر صرامة و »اكثر تلاحقاً » – هذه المفاهيم ستشكل الأساس لمستقبل

ممارسات ترحيل طالبي اللجوء الذين يتم اعتبار طلباتهم « لا أساس لها » او
الذين دخلوا المانيا من خلال « دولة ثالثة اَمنة ».

بالإضافة لذلك، فالذين يتم ربطهم تعسفاً ب »خطر الهروب » سيتم سجنهم، بينما

تم توسيع لائحة الدلائل التي تشير الى امكانية خطر الهروب بشكل كبير حتى
ان اي لاجىء يمكن معاملته كمذنب خلال دخوله المانيا. نقاد مشروع القانون
هذا وصفوا القواعد الجديدة المتعلقة بالحبس بانتظار الترحيل مرارا على
انها « برنامج للسجن » بانتظار التنفيذ.

من جهة أخرى فإن وزير الداخلية دي مايتسيره يحب ان يؤكد ان اللاجئين
الذين يعيشون في المانيا والذين « اتخذو خطوات جادة للاندماج في المجتمع
الالماني » حتى دون حصولهم على إقامة شرعية سيتم تقوية وضعهم القانوني.

هذا يجلب القليل من الراحة، حيث ان الذين يعيشون في دور اللجوء الضيقة
والمكتظة لسنوات (او حتى عقود) يجب ان يحصلوا اخيراً على إقامة دائمة.

في المقابل فإن معاملة كل الذين لم يدخلوا المانيا عن طريق الجو – او

الذين يتم تصنيفهم ك »مهاجرين اقتصاديين » – على انهم ضيوف غير مرحب بهم
على قائمة قصيرة للترحيل، هو عار وفضيحة يجب ايقافها بكافة السبل.

لهذا فإننا نخطط لحمله وطنية واسبوع نشاط سنرفع فيه اصواتنا لمعارضة
مشروع هذا القانون الذي سيتم نقاشه والتصويت عليه في البوندستاغ يوم
السادس من اذار والرابع والعشرين من نيسان، وسيتم التصويت عليه بعدها في
المجلس الاتحادي (البوندس رات) في الثاني عشر من تموز ليتم تفعيله في نفس
الشهر.

وذلك في مظاهرة حاشدة في الثامن عشر من نيسان في اورانينبلاتس
(Oranienplatz) في برلين حيث سيشترك عدد من الموسيقيين بتأدية عروض
موسيقية مثل بيتر فوكس وأري ريفولتس وانتيناشونال امباسي. هدفنا زيادة
الضغط على من في السلطة.

ندعو الجميع الى وقف تفعيل مشروع هذا القانون بكافة الوسائل التي في
حوزتنا – شارك، كن خلاقاً، تدخل!
لا تدخر جهداً!

ندعو جميع المهتمين لاجتماعنا القادم يوم 23 مارس اذار في: 19 Uhr,
ND-Gebäude, Franz-Mehring-Platz 1, Seminarraum 7
لمناقشة النشاطات والإجراءات المحتملة وكيفية تقديم الدعم لبعضنا البعض
في الأشهر القادمة

قل لا لهذه الممارسات الغير إنسانية والمخططات العنصرية للحكومة
الفيدرالية الالمانية. قل لا لمشروع القانون الهادف ل « تطويع حق البقاء
والغاء الإقامة ».

مشروع القانون هذا يجب ان يتم معارضته – بأي طريقة وللضرورة!

Publicités

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s